تعرفي لماذا يفقد طفلك شهيته فجأةً وكيف يمكن تخليصه من هذه المشكلة؟

فقد طفلك شهيته

هل تعانين من عدم رغبة طفلك الصغير في تناول الأكل بشكل جيد؟ أصبح فقدانه لشهيته كابوسا يؤرق راحتك؟ نحن أكيدون من أنك قد جربت الكثير من الوسائل لمحاولة إقناعه، إلا أن الأمر دائما ما يبوء بالفشل بالنسبة إليك. اعلمي سيدتي أن الحال هو هكذا دوما مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين العامين والست سنوات، وأن المسألة تتطلب منك الكثير من الصبر والتعقل، وأيضا تناولها من جميع الجوانب؛ فأنت في حاجة مثلا إلى معرفة وتقبل أسباب تعنة صغيرك، ومن ثم البحث عن الحلول المجدية لضمان أفضل النتائج. كل هذا وأكثر، سيكون موضوع مقالنا لهذا اليوم، فتابعي معنا!

تعرفي لماذا يفقد طفلك شهيته فجأةً وكيف يمكن تخليصه من هذه المشكلة؟ 

1. هذه الأسباب تجعل طفلك يفقد شهيته

عادةً ما يرفض الطفل تناول طعامه نتيجةً للعديد من الأسباب، لعل أبرزها :

– التسنين، وذلك لما له من تأثيرات سلبية عديدة على صاحبه، كالشعور بالألم على مستوى اللغب، والقئ، وارتفاع درجة حرارة الجسم.

– الإصابة بمرض الديدان المعوية، والذي يعد من أكثر الأمراض المعدية لدى الأطفال، والأشد إزعاجا بالنسبة إليهم، وذلك لما يتسبب فيه هذا الأخير من مشاكل عديدة لهم، كالقيء والإسهال، وطبعا فقدان الشهية.

– الاعتماد الكلي على الحليب الصناعي بدل حليب الأم الطبيعي، والغني بفوائد لا تحصى.

– الفطام، حيث أن التغيير المفاجئ في عادات الأكل لدى الطفل من شأنه أن يولد لدى هذا الأخير ردة فعل نفسية، كثيرا ما تكون سلبيةً.

– إطعام الطفل بطريقة خاطئة، حيث أن مده بالكثير من الحليب أو العصير قبل الوجبات الرئيسية من شأنه أن يملأ بطنه بالسوائل؛ مما ينقص شهيته بشكل كبير.

– إلهاء الطفل عند تناول طعامه؛ فمحاولة اللهو معه أو التصفيق له عند كل لقمة من شأنه أن يشتت تركيزه ويفقده بالتالي الرغبة في مواصلة الأكل.

– تعنيف الطفل من أجل حثه على تناول وجبته سريعا، أوعدم إعطائه مهلةً كافيةً لبلع الطعام جيدا من شأنه أن يفقد هذا الأخير رغبته في الأكل، خاصةً إن تم إطعامه بواسطة ملعقة كبيرة تزعجه.

– الخلافات والصدامات الكثيرة بين الوالدين من شأنهما أن يتسببا في إقلاق راحة الطفل وإثارة مشاعر الخوف لديه؛ مما يفقده تماما الرغبة في الطعام.

– كثيرا ما يشعر الأطفال عند بلوغهم سن العامين بالاستقلال الذاتي، ومن أجل ذلك فإن رفضهم للطعام يعد وسيلةً لإثبات وجودهم.

فقدان الشهية عند الاطفال

2. اتبعي هذه النصائح لزيادة الشهية عند طفلك

مهما يكن السبب الكامن وراء فقدان طفلك لشهيته، فإن السبيل إلى تفاديه ممكن. وفي هذا الإطار نقترح عليك الخطوات التالية حتى لا توقعي نفسك وطفلك في مشاكل كلاكما في غنى عنها :

– احرصي بدايةً من الشهر السادس على إدخال المأكولات ذات الملمس الأملس مع الرضاعة، وذلك على غرار الأطعمة المهروسة كالجزر والبطاطس والكوسة المسلوقة مع القليل من الماء أو اللبن.

– عند إدخالك لأطعمة أخرى عدى الحليب، حاولي القيام بذلك بشكل تدريجي، واحرصي في الآن ذاته على تغيير الأصناف المقدمة من أسبوع إلى آخر.

– تفادي تماما إضافة الملح والسكر إلى مأكولات طفلك حتى لا ينفر من الخضروات. لا تنسي أيضا أن تبدئي بهذه الأخيرة قبل الفواكه.

– دعي دائما المجال الكافي لطفلك حتى يبلع طعامه.

– لا تقومي بتعنيف طفلك مطلقا أو إلهائه بأشياء أخرى أثناء تناوله للطعام.

– في حال استمر فقدان الشهية لوقت طويل، قومي باستشارة الطبيب فورا للتأكد من سلامة طفلك من أية أمراض.