الرياضة خلال الحمل مسموحة أم ممنوعة؟ إليك الإجابة

الرياضة خلال الحمل

إذا كنت تحبين الرياضة إليك هذا الخبر السار. فقد أعلن الخبراء في American College of
Obstetricians and Gynecologist أنه يمكن ممارسة التمارين حتى في مرحلة الحمل بحسب ما جاء في تقرير نشره موقع Fitpregnancy.

وأشار الخبراء إلى أن عليك في هذه الحالة أن تتبعي مجموعة من التعليمات.

1- يمكن القيام بالتمارين الخفيفة لمدة 30 دقيقة يومياً. لكن من الأفضل استشارة الطبيبة قبل ذلك.

2- في الفصلين الثاني والثالث من الحمل من الأفضل ألا تبقى المرأة من دون حركة لوقت طويل. ومن المفيد أن تمارس التمارين وهي تتمدّد على ظهرها.

3- يمكن المرأة الحامل أن تمارس الرياضات الآمنة. وفي المقابل عليها تجنب تلك التي قد تسبب سقوطها أو إصابتها، مثل كرة السلة والتزحلق على الجليد أو الثلج وركوب الخيل ولعبة التنس والأيروبيك.

كذلك نصح الخبراء بالتوقف عن ممارسة الرياضة في حالات النزف المهبلي، صعوبة التنفس، الصداع، الدوار، ألم الصدر، ضعف العضلات، ألم أو انتفاخ الساق، بطء حركة الجنين أو تسرب السائل المحيط به.

الرياضة خلال الحمل

كذلك نقل الموقع ما توصلت إليه دراسة أجراها The Institute of Medicine في أميركا، حيث أشارت إلى أن زيادة الوزن الصحية في حالات الحمل تتراوح بين 12 و16 كيلوغراماً.