اذا كان طفلك لا يتناول الطعام بمفرده اكتشفي نصائحنا الاساسية!

اذا كان طفلك لا يتناول الطعام بمفرده اكتشفي نصائحنا الاساسية!

يعتبر إقدام الأم على السماح لطفلها بتناول المأكولات بمفرده واحدة من أصعب الأمور عليها على الاطلاق، خصوصاً وانها تحتاج الى الكثير من الصبر والممارسة والتشجيع الايجابي للطفل، ودعمه ومساندته في الاعتماد على نفسه في هذا المجال. وانطلاقاً من أن تناول الطفل للطعام بمفرده ليست من الأمور السهلة على الاطلاق سنقدم لكن في هذا الموضوع عدداً من النصائح التي ستساعدك في كيفية مساعدة الطفل على الأكل بمفرده.

كيفية مساعدة الطفل للأكل بمفرده

قبل الحديث عن كيفية مساعدة الطفل على الأكل بمفرده يجب الانتباه الى نقطة أساسية وهي التوقيت الذي يجب البدء فيه بتعليم الطفل تناول المأكولات بمفرده. اذا يشير العديد من الأطباء الى أنه من غير المسموح للأم العمل على اعطاء الأكل للطفل والبدء بتعليمه تناول المأكولات بمفرده قبل بلوغه العام والنصف، لأن الطفل قبل هذا العمر تكون مهاراته الحركية غير مكتملة ما يمنعه من التمكن من اكمال خطوة تناول المأكولات بمفرده.

الاّ أن خطوة تناول المأكولات بمفرده، لا تتم من عدم، بل يجب أن تكون ناجمة عن مسار يبدأ مع الطفل في عمر السنة، بحيث يحب أن يتعلم طريقة امساك الاشياء بيده، خصوصاً المأكولات وتناوله بمفرده، لا سيّما البسكويت المخصص للأطفال أو الفواكه والخضار مثل الموز والخيار.

وبعد أن يتقن الطفل هذه الخطوة ويصبح قادراً على الربط بين يديه وفمه، يصبح من الممكن على الأم العمل على تعليم الطفل طريقة تناول المأكولات بالملعقة، على ان تبدأ هذه المهمة بتعليم الطفل كيف يلتقط الملعقة بالطريقة الصحيحة بتوجيهك ودون مساعدته. وعلى الرغم من أن التجارب الأولى ستبوء حتماً بالفشل، وستكون نتيجتها كارثية خصوصاً لناحية النظافة العامة في المطبخ، الاّ أنه ومع الوقت يعتاد الطفل على تناول المأكولات بمفرده. وفي هذا الاطار، يفضل، لمساعدة الطفل على الأكل بمفرده، أن تعطيه ملعقة يلهو بها في غير أوقات الطعام، فالتقاطها واللعب بها سيساعدانه في تحسين مهاراته الحركية.