إتّبعي هذه الحيل للحدّ من إدمان طفلك على الأجهزة الرّقمية

إتّبعي هذه الحيل للحدّ من إدمان طفلك على الأجهزة الرّقمية

تتكاثر ظاهرة إدمان الأطفال على الأجهزة الرقميّة ونلاحظ انّ هذه المشكلة تبدا عند الأطفال منذ عمر السنة ومن الصعب التخلّص منها بسهولة. وانت هل تواجهين هذا الأمر مع طفلك؟ لذا نقدّم لك سلسلة نصائح وإرشادات لكي تتمكّني من التخلّص من تعلّق إبنك بالأجهزة الرقميّة.

منح الطفل مهلة محدّدة لاستخدام الجهاز الرّقمي

إن إستخدام الطفل لتلك الأجهزة لمدّة طويلة يلحق الضّرر من الناحية الصحيّة مثل الوزن الزائد وجفاف العين ومن الناحية النفسيّة كفقدان القدرة على التواصل والعزلة.

تشجيع الطفل على شراء ألعاب تثقيفيّة 

إن الألعاب التثقيفيّة تُساهم في توسيع آفاق فكر الطفل وتعمل على تنمية إبداعه إضافة الى إكتساب المعلومات.

حثّ الطفل على ممارسة التمارين الرياضيّة

إنَّ ممارسة الرياضة تُقوي مناعة جسم الطفل وتدفعه للانخراط بأصدقائه والانفتاح على الآخر. وبذلك يُواظب الطفل على ممارسة نشاط بشكل منتظم يُبعده عن الأجهزة الرقميّة.

قراءة القصص مع الطفل

تدفع هذه المبادرة الطفل لحبّ القراءة فيخصّص لها الوقت الكافي ولا يظلّ مواظباً على ممارسة الألعاب غير المفيدة.

عريف الطفل على فنّ الرسم

يُساهم الرّسم في اكتشاف قدرات وطاقات الطفل الكامنة بداخله ويدفعه للخيال. كما قد تدفعه هذه الهواية للتخلّي عن استخدام الأجهزة الرقميّة أو التخفيف من استعمالها.

تفعيل جهاز مراقبة على الألعاب الإلكترونيّة

تسمح هذه الخدمة بمعرفة الأهل نوعيّة الألعاب التي يُفضّلها طفلهم كما تُخوّلهم التدخّل في الوقت المناسب لوضع حدّ للطفل في حال استخدامه لعبة غير ملائمة له.

توعية الطفل حول إيجابيّات وسلبيّات استخدام الأجهزة الرقميّة

ان التحدّث مع الطفل حول هذا الموضوع يمنحه الشعور بالثقة أي انّه يُدرك إهتمام أهله بمصلحته.