الرئيسية » قصص و عبر » نزل المطر فأسلمت القبيلة كلها
نزل المطر على القبيلة

نزل المطر فأسلمت القبيلة كلها

قال الدكتور عبد الرحمن السميط رئيس جمعية العون المباشر :اكتشفنا قبل إحدى عشرة سنة قبيلة من القبائل الوثنية فذهبنا لجمع المعلومات حتى نبدأ البرنامج الدعوي.

فلما وصلت إليهم وعلموا أني مسلم ،قالوا :نحن نكره النصارى وأنت تدعونا إلى الإسلام ولكن قبل أن نعلن إسلامنا نريدك أن تدعو لنا بنزول الغيث لأنه منذ ثلاث سنوات لم تنزل قطرة واحدة فاعتذرت لهم لأني أعرف أنهم وببساطتهم يقولون:إن استجاب الله تعالى لي فهذا الدين حق وإن لم يستجب فليس بحق فهذا هواعتقادهم، فرفعت يدي الى السماء و دعوت بدموعي أكثر من لساني وقلت :يارب المسالة ليست متعلقة بي وإنما بديني ،فلا تخدل هذا الدين بسب أخطاء ارتكبتها، ولا زلت أبكي وأنا ادعو ثم ختمت الدعاء .

فقالو نأتيك بعد ثلاث ساعات فذهبنا وجلسنا تحت شجرة وكان الوقت ظهرا وأذكر أننا لم نأكل ذلك اليوم شيئا ولا اليوم الذي قبله وجاء وقت العصر وهم مقبلون إلينا ، فإذا بالسماء تمطر فحمدت الله تعالى وأسلمت هذه القبيلة كاملة والحمد لله .